وزير إماراتي سابق ينشر سيرته الذاتية بـ20500 صفحة

عمان1:فاجأ الوزير الإماراتي السابق مانع العتيبة، والد السفير الحالي في واشنطن يوسف العتيبة، متابعيه، بإعلانه عن قرب طرحه لسيرته الذاتية التي تقع في نحو 20 ألفا و500 صفحة.

وقال العتيبة الذي شغل مناصب بينها وزير البترول والصناعة، أنه يتوقع أن تنتشر سيرته الذاتية تحت عنوان "سجل العمر"، بواقع 41 مجلدا، في كل مجلد نحو 500 صفحة.

وأوضح أنه عمل على إنجاز سيرته الذاتية خلال السنوات الأربعة الماضية، رفقة آخرين ساعدوه في تدوينها.

وأثار إعلان مانع العتيبة (74 سنة) جدلا واسعا، إذ قال ناشطون إن المبالغة في تضخيم السيرة الذاتية، هدفه لفت الانتباه وإثارة الجدل بقصد الترويج، على حد قولهم.

فيما دافع الأكاديمي عبد الخالق عبد الله عن العتيبة، قائلا إن لديه الكثير ليقوله، وأنه يتوقع دخول هذه السيرة الذاتية موسوعة غينيس للأرقام القياسية.

وتساءل مغردون عمّا إذا كان العتيبة سيتناول بشكل صريح تجربته في الإقامة بقطر لسنوات طويلة، إذ غادر أبو ظبي رفقة عائلته وهو طفل، لسوء أوضاعهم الاقتصادية، ودرس في قطر سنوات طويلة.

وأوضح ناشطون أن السير الذاتية لأعتى زعماء الأرض، والكتب التي تتحدث عن بدء الخليقة ومسارها حتى الآن، لم تصل إلى هذا الرقم الذي تحدث عنه العتيبة.

يذكر أن مانع العتيبة عمل لسنوات مستشارا خاصا للشيخ زايد آل نهيان، إضافة إلى نشاطه الأدبي، ويعد أحد أبرز الشعراء في الإمارات.