كورونا يقود بريطانيا إلى "عزل عام آخر"

عمان1:يبحث رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الإثنين 21 سبتمبر/أيلول 2020، فرض إجراءات العزل العام مرة أخرى لمواجهة مرض كوفيد-9، مع تسارع وتيرة تفشي وباء فيروس كورونا المستجد.
وزير النقل البريطاني جرانت شابس بدوره قال إنه من المؤكد أننا نشهد وضعاً حرجاً للغاية ومن الواضح أننا متأخرون بأسابيع قليلة عما نراه في مناطق أخرى من أوروبا.
وتابع شابس قائلاً إنه من المهم أن نفعل كل ما في وسعنا لنتمكن نوعاً ما من مواجهة هذا الأمر، وتابع قائلاً إنه وسيسمع من آخرين بمن فيهم رئيس الوزراء بخصوص الخطوات التالية المقترحة.
كريس ويتي، كبير مسؤولي الصحة في الحكومة البريطانية، بدوره قال إن تفشِّي المرض في بريطانيا "يسير في الاتجاه الخطأ"، وإن البلاد تمر "بنقطة حاسمة" في التعامل مع الجائحة.
تابع ويتي قائلاً إن بلاده تبحث عن البيانات لمعرفة التي يمكننا من خلالها السيطرة على تفشي الفيروس قبل دخول موسم الشتاء المليء بالتحديات.
ويأتي هذا في وقت تشهد فيه بريطانيا ارتفاعاً في معدلات الإصابات الجديدة بالمرض إلى ما لا يقل عن 6 آلاف حالة يومياً، حسبما أظهرت بيانات منشورة قبل أسبوع، وتتزايد أعداد المصابين الذين يخضعون للعلاج في المستشفيات إلى الضعف كل ثمانية أيام، في حين تشهد عمليات إجراء الفحوص تخبطاً.
إجراءات صارمة: وفي وقت سابق أعلنت الحكومة البريطانية أنها تعتزم فرض غرامة على الأشخاص الذي يرفضون الامتثال لأمر العزل الذاتي المنزلي تصل إلى 10 آلاف جنيه إسترليني (13 ألف دولار أمريكي). 
وتُلزم الإجراءات الجديدة الأشخاص بالعزل الذاتي إذا ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا أو تم تتبعهم على أنهم مخالطون لأحد المصابين.
كما من المنتظر أن تدخل الإجراءات الجديدة حيز التنفيذ في 28 سبتمبر/أيلول الجاري.
وفي السياق، قالت الحكومة البريطانية إنها ستساعد ذوي الدخل المنخفض الذين يواجهون خسارة في الدخل نتيجة العزل الذاتي، بدفع دعم لمرة واحدة بقيمة 500 جنيه إسترليني (633 دولاراً). 
ويبلغ إجمالي الوفيات الناجمة عن كورونا في بريطانيا 41777 وهي الحصيلة الأعلى في أوروبا والخامسة على مستوى العالم.